شريف سامي: 90% من متعاملي سوق المال لا يعرفون كيف سيحاسبون ضريبيًا عن 2015

شريف سامي
Tuesday, February - 9 - 2016 - 3:01 pm

قال شريف سامي رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إن مصر تشترك في كثير من التحديات مع عدد من الأسواق الناشئة ومن ضمنها تمويل مشروعات البنية التحتية، بالإضافة إلى تنشيط قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتحدي تغلغل تكنولوجيا المعلومات في كل ما يتعلق بالتمويل وأدواته.

وأضاف سامي خلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر “أسواق المال وتمويل النمو” اليوم الثلاثاء – حضرها محرر مصراوي – أن السوق المصري كان له حالة مختلفة في العامين الأخيرين، حيث واجه تحديات أمنية وسياسية، بالإضافة إلى مشكلة التعامل مع الضرائب، حيث أن 90 بالمئة من المتعاملين بسوق المال لم يعرفوا حتى اليوم كيف ستتم محاسبتهم ضريبيًا عن عام 2015.

ولفت إلى أن الهيئة وضعت خلال الفترة الماضية نصب أعينها تمويل المشروعات القومية عند خلق منتجات مالية جديدة عبر الأدوات المالية التي تتعلق بمجال عملها، كما أن هناك مسارًا آخر عملت خلاله الهيئة في الفترة الماضية وهو مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر وتنظيم عملها وطرق تمويلها، منبهًا إلى أن المسار الثالث الذي تعمل عليه الهيئة هو المشروعات الخاصة.

ومن ناحيته، قال محمد عمران رئيس البورصة المصرية، إن السنتين الأخيرتين شهدتا تراجعًا بالمؤشرات الفرعية المتعلقة بممارسة الأعمال في مصر عدا العناصر المتعلقة بسوق المال والذي تعمل البورصة على تحسينها بالتنسيق مع هيئة الرقابة المالية.

وأضاف عمران أن السوق المصري يعتبر من أفضل الأسواق في المنطقة، ولكن الهاجس الحالي بالسوق يتمثل في القواعد المتبعة في خروج المستثمرين الأجانب منه.

وقال محمد عبد السلام رئيس شركة مصر للمقاصة، إن هيئة الرقابة المالية وافقت على تعديل شرط الحد الأدنى لرسوم القيد ببورصة النيل حيث تم إلغاء حد الـ 10 آلاف جنيه وأصبحت الرسوم تتعلق فقط بنسبة من رأسمال الشركة.