“إن آى كابيتال” تنتهى من دراسات تأسيس شركتى انتاج كهرباء أكتوبر المقبل

صباح مشالي
Tuesday, May - 10 - 2016 - 4:26 pm

3 مراحل للتقييم تتضمن «الوضع الحالى للأصول» و«فصل الشركات» و«تسويق المشروعات»
«مشالى»: 10 مليارات يورو استثمارات مشروعات «سيمنس».. و2.3 مليار دولار للخطة العاجلة
تعتزم شركة «إن آى كابيتال» لترويج وتغطية الاكتتاب والاستشارات المالية المملوكة لبنك الاستثمار القومى، الانتهاء من دراسات ومقترحات تأسيس شركتى إنتاج الكهرباء الجديدتين المزمع تدشينهما وطرحهما فى البورصة، بحلول شهر أكتوبر المقبل.
وقالت المهندسة صباح مشالى، وكيل أول وزارة الكهرباء للتطوير والاتصال السياسى، لـ«البورصة» على هامش مؤتمر «الطاقة واستدامة التنمية» الذى تنظمه مؤسسة «بزنس نيوز»، إن الدراسات والمقترحات التى تجريها شركة «إن آى كابيتال» التى يملك بنك الاستثمار القومى معظم أسهمها، تنقسم إلى 3 مراحل متوازية، تتضمن «تقييم الوضع الحالى للأصول، والفصل عن شركات الإنتاج، وتسويق المشروعات».
أوضحت أن الشركتين المزمع تدشينهما، الأولى تتضمن المشروعات الثلاثة التى تنفذها شركة سيمنس الألمانية، بينما الشركة الثانية لإدارة مشروعات الخطة العاجلة.
وتنشئ سيمنس الألمانية 3 محطات كهرباء بنظام الدورة المركبة، التى يتم من خلالها إعادة استخدام عادم حرق الغاز فى توليد الطاقة وتشييد المشروعات فى البرلس وبنى سويف والعاصمة الإدارية الجديدة، سيبدأ عمل المرحلة الأولى من المشروعات فى شهر نوفمبر من العام المقبل بقدرة 800 ميجاوات، وترتفع إلى 5.6 ألف ميجاوات فى شهر مايو من عام 2017، ثم تضاف إلى الشبكة 7.6 ألف ميجاوات فى شهر نوفمبر من العام نفسه.
أضافت أنه تم الاتفاق على الانتهاء من المرحلة الأولى التى تتضمن تقييم الوضع الحالى للأصول خلال شهر يونيو المقبل، على أن تتم المرحلتان الثانية والثالثة تباعاً وتنتهى فى شهر أكتوبر المقبل.
أوضح أن الدراسة ستحدد هل سيتم إنشاء شركة واحدة تضم الثلاثة مشروعات التى تنفذها سيمنس أم يتم إنشاء 3 شركات تضم كل شركة محطة، لاسيما أن استثمارات المشروعات الثلاثة التى تنفذها سيمنس فى البرلس والعاصمة الإدارية الجديدة وبنى سويف تبلغ 10 مليارات يورو.
وذكرت أن تكلفة التعاقد على المحطات الثلاث تبلغ 6 مليارات يورو، ولكن توجد تكلفة أخرى لقيمة الأرض التى يقام عليها المشروعات وتجهيزاتها تصل 4 مليارات يورو.
أشارت إلى أن الشركة الثانية المزمع تدشينها تتولى تشغيل وصيانة مشروعات الخطة العاجلة للكهرباء باستثمارات 2.3 مليار دولار، ووفقاً للمقترح الذى يجرى إعداده الغرض من طرحها للاكتتاب العام، توسيع نطاق تمويل مشروعات الكهرباء لتشمل الطبقة المتوسطة.
ويتم تنفيذ مشروعات الخطة العاجلة لمحطات الكهرباء وفقاً للخطة الخمسية 2012-2017، والتى تسهم فى إضافة قدرات للشبكة القومية للكهرباء بقدرة 3632 ميجاوات.
وتنفذ شركات جنرال إلكتريك والسويدى وأوراسكوم للإنشاءات مشروعات الخطة العاجلة وتنفذ سيمنس أيضاً محطة محولات ضمن الخطة.
وذكرت مشالى، أن قطاع الكهرباء يدخل مرحلة تأسيس الشركات الحديثة التى تتسع ملكيتها لتشمل المواطنين إلى جانب الشركات المملوكة بالكامل للدولة ومشروعات القطاع الخاص.

البورصة نيوز

The Tags